عاجل

تراجع أسعار الذهب اليوم الجمعة من أعلى مستوياتها في أسبوع    النفط الخام اليوم الجمعة يتراجع ويسجل أدنى مستوياته في أسبوع    15 جريحاً بتفجير مطعم في كندا     إيران تعلن حسم قرارها بشأن "النووي" خلال أسابيع    مادورو يعتقل عسكريين في فنزويلا بتهمة "الخيانة"    "كيم غونغ أون " يصدم ترامب بهذا القرار    كوريا الشمالية تعلن تفكيك موقع للتجارب النووية    هتافات مؤيدة لفلسطين في جامعة أمريكية تحرج سفيرة واشنطن لدى الأمم المتحدة    مقتل عدد من إرهابيي جبهة النصرة بنيران الجيش بريف حماه الشمالي    الخارجية الروسية: سورية هي التي تختار الطرف الذي يساعدها في الحرب على الإرهاب    

تباين أداء العقود الآجلة لأسعار النفط الخام في أولى جلسات الأسبوع

2017-09-11 -- 21:30 م

تذبذبت العقود الآجلة لأسعار النفط الخام خلال الجلسة الأمريكية ما بين الارتفاع والتراجع متغاضية بذلك عن ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي من أدنى مستوياته منذ الثاني من كانون الثاني/يناير من عام 2015 وفقاً للعلاقة العكسية بينهما وسط شح البيانات الاقتصادية في مطلع تداولا هذا الأسبوع من قبل الاقتصاد الأمريكي أكبر مستهلك للطاقة عالمياً.

 

في تمام الساعة 05:01 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفعت العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي "نيمكس" تسليم 15 تشرين الأول/أكتوبر القادم 1.14% لتتداول حالياً عند مستويات 48.02$ للبرميل مقارنة بالافتتاحية عند 47.48$ للبرميل، بينما انخفضت العقود الآجلة لخام برنت تسلم 15 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل 0.13% لتتداول عند 53.71$ للبرميل مقارنة بالافتتاحية عند 53.78$ للبرميل، وسط ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي 0.50% ليتداول حالياً عن مستويات 91.81 مقارنة بالافتتاحية عند 91.35.

 

هذا وقد صرحت وزارة الطاقة للمملكة العربية السعودية في وقت سابق اليوم أن وزير الطاقة السعودي خالد الفلاح ناقش من نظيريه الفنزويلي والكازاخستاني تمديد اتفاق خفض الإنتاج العالمي الذي يقتضي بخفض الإنتاج من قبل منظمة الدول المصدرة للنفط والمنتجين من خارج  المنضمة بنحو 1.8 مليون برميل يومياً حتى آذار/مارس المقبل، ويأتي ذلك ضمن جهود منتجي الذهب الأسود للحد من المخزونات العالمية ودعم أسعار النفط.

 

ويأتي ذلك عقب ساعات من أعلن شركة "بيكر هيوز" للخدمات النفطية عن تراجع منصات الحفر في الولايات المتحدة بواقع ثلاث منصات إلى نحو 756 منصة، لنشهد أدنى مستوى للمنصات العاملة منذ الأسبوع المنقضي في 16 من حزيران/يونيو الماضي.

 

على الصعيد الأخر، فقد أعربت مجموعة جولدمان ساكس أن الأعاصير التي ضربت الولايات المتحدة الأمريكية كل من هارفي وإرما الذي يضرب الولايات المتحدة حالياً والذي تحول إلى عاصفة من الدرجة الثانية وفقاً لأخر مستجدات المركز الوطني للأعاصير الأمريكي، قد أضروا كثيراً بمستويات الطلب والسحب هناك وأن ضرر الأوسع كان على مستويات الطلب وليست مستويات الإنتاج.

 

الأمر الذي قد يؤدي إلى زيادة قياسية في مخزونات النفط لدى الولايات المتحدة أكبر مستهلك للطاقة عالمياً، ويذكر أن إعصار إرما الذي يضرب ولاية فلوريدا الأمريكي حالياً جاء تأثيره أقل من توقعات خبراء الطقس، مع العلم أنه أدى إلى فصل التيار الكهربائي عن نحو أربعة ملاين منزل وإغلاق نحو ستة ألاف محطة بنزين بالإضافة إلى تسببه في شل حركة ناقلات النفط هناك.


التعليقات

إدارة الموقع ليست مسؤولة عن محتوى التعليقات الواردة و لا تعبر عن وجهة نظرها

لا يوجد تعليقات حالياً

شاركنا رأيك

Create Account



Log In Your Account