عاجل

خطوات تمنع المتطفلين من مشاهدة بروفايلك على "واتسآب"    الجيش ينفذ عمليات مركزة على مواقع التنظيمات الإرهابية في عدة محاور شمال حماة وجنوب إدلب     نقابة الصيادلة: حليب الأطفال متوفر بكميات تكفي حاجة المستهلكين والأسعار ثابتة    فرصة لهطل زخات مطر فوق المناطق الساحلية والوسطى والحرارة توالي ارتفاعها    خارجية الصين تؤكد حماية استقلال وسيادة سورية    أنباء عن انفجار في ريف الحسكة الجنوبي يستهدف رتلاً أميركياً    الأمن الروسي يفكك خلية إرهابية جمعت "الصدقة" و"التبرعات الخيرية" لدواعش سورية    بيان الدفاع الروسي: "إسرائيل" شنت غارات على سورية والدفاعات الجوية السورية تسقط عشرات الصواريخ "الإسرائيلية"    استقرار سلبي لأسعار الذهب اليوم الاثنين متغاضية عن انخفاض مؤشر الدولار الأمريكي لأول مرة في أربعة جلسات    ارتفاع أسعار النفط اليوم الاثنين للأعلى لها في سبعة أسابيع مع تراجع مؤشر الدولار الأمريكي لأول مرة في أربعة جلسات    

الأحمد: الكشف عن الآثار السورية المسروقة

2018-05-09 -- 19:00 م

أكد وزير الثقافة، محمد الأحمد، مواصلة تنفيذ الخطة، التي تخدم العملية الثقافية والتنموية والاجتماعية والحفاظ على الهوية وصون التراث الثقافي المادي والمعنوي، والدفاع عنه في مواجهة تحديات العولمة وتعزيز المبادئ الإنسانية وثقافة المحبة وقيم الشهادة.

 

وأعلن الوزير، الأحمد أمام أعضاء مجلس الشعبالسوري، عن عدد من مشاريع الوزارة، منها مشروع متحف الفن لعرض ما تمتلكه سورية من لوحات فن تشكيلي ومنحوتات.

 

وأشار الوزير الأحمد إلى أن هذا المشروع، يحتاج إلى أربع سنوات لإتمام تنفيذه، لافتا إلى مشروع إحداث معهد عال للفنون السينمائية الذي يترافق مع مشروع "السينماتيك" لعرض أرشيف المؤسسة العامة للسينما.

 

وصرح وزير الثقافة، أن الوزارة ستقيم في الأشهر القادمة مؤتمر الفن التشكيلي الأول والمعرض الأول لكنوز التراث الأثري وهي عبارة عن مجموعة من القطع الأثرية، التي استعادها الجيش العربي السوري بالتعاون مع عدد من الشركاء.

 

و دعا أعضاء مجلس الشعب ، إلى أن تكون المراكز الثقافية تابعة لوزارة الثقافة بدلا من وزارة الإدارة المحلية والبيئة ورصد الاعتمادات اللازمة؛ لترميم المراكز الثقافية وإعادة تأهيل ما تم تدميره منها وتزويدها بالكتب ورفع قيمة المكافآت للمشاركين في الندوات الثقافية وتزويد المراكز الثقافية بأجهزة عرض متطورة.

 

واقترح عدد من الأعضاء وضع البرامج اللازمة؛ لإغناء فكر الطفل وإنتاج أفلام وثائقية وسينمائية تؤرخ ما حدث من أعمال إرهابية في سورية وإشراك النخب الثقافية بالمحافظات في الأنشطة الثقافية المركزية، وتأمين مخبر في متحف تدمر لإعادة ترميم اللقى الأثرية بخبرات وطنية.

 

مؤكدين ضرورة، اتخاذ كل الإجراءات القانونية لاستعادة الآثار المسروقة من قبل الإرهابيين، والتي تم تهريبها وبيعها خارج سورية.

 

وفي رده على أسئلة واستفسارات أعضاء المجلس، لفت الوزير الأحمد إلى أن سورية استعادت بعض الآثار المسروقة، مبينا أنه يجري حاليا التنسيق مع الجهات المعنية، مثل الإنتربول الدولي لاتخاذ الإجراءات اللازمة وإعادة جميع اللقى الأثرية.


التعليقات

إدارة الموقع ليست مسؤولة عن محتوى التعليقات الواردة و لا تعبر عن وجهة نظرها

لا يوجد تعليقات حالياً

شاركنا رأيك

Create Account



Log In Your Account