عاجل

فرنسا: بعد نوتردام اندلاع حريق في مدينة فرساي التاريخية    تصعيد خطير .. إيران تهدد بغلق مضيق هرمز وأمريكا ترد    الكيان الصهيوني يناشد مواطنيه مغادرة سيناء فورا و "الاسرائيليون" يتجاهلون    "مسؤول اسرائيلي" : سنطبّق سيادة "اسرائيل" بالضفة    تراجع أسعار الذهب اليوم الثلاثاء بالقرب من الأدنى لها هذا العام مع ارتفاع لمؤشر الدولار لأول مرة في ثلاثة جلسات    ارتفاع أسعار النفط اليوم الثلاثاء بالقرب من الأعلى لها في ستة أشهر متغاضية عن ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي    صحيفة واشنطن: بكين ضد القيود أحادية الجانب التي تفرضها أمريكا على إيران    زلزال قوى يضرب الفلبين.. وعمليات إجلاء وسط مانيلا     متظاهرو "السترات الصفراء" لضباط الشرطة "أقتلوا أنفسكم"     وفا: قوات الاحتلال تغلق الحرم الإبراهيمي للاحتفال بعيد الفصح اليهودي    

"من سيسيطر عليها؟".. قلق أمريكي متزايد بشأن نظام إس 300 في سورية

2018-11-07 -- 19:45 م

كشف جيمس جيفري ممثل الولايات المتحدة الخاص في سورية، في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء،  عن موقف الولايات المتحدة الأمريكية من نشر روسيا لنظام إس 300 في سورية، حيث قال: "نحن قلقون للغاية بشأن نظام إس 300 الذي يتم نشره في سورية، ما الدور الذي ستلعبه؟ من سيسيطر عليها؟".

 

وأضاف "جيفري": "جهدنا الفوري هو محاولة تهدئة هذا الوضع ثم الانتقال إلى حل طويل الأمد"، موضحًا أن الحادث يشير إلى مخاطر وجود العديد من الجيوش في منطقة صغيرة.

 

وأشار الدبلوماسي الأمريكي إلى أن "روسيا كانت متساهلة بالتشاور مع "الإسرائيليين" بشأن الضربات "الإسرائيلية" ضد الأهداف الإيرانية داخل سورية، ونحن نأمل بالتأكيد أن يستمر هذا النهج المتساهل".

 

ووفقاً لـ"جيفري"، فإن لدى تل أبيب "مصلحة وجودية" في منع إيران من نشر صواريخ بعيدة المدى يمكن استخدامها داخل سورية، حيث تدعم الولايات المتحدة بشكل كامل حاجة إسرائيل إلى الدفاع عن نفسها ضد هذا التهديد المزعوم.

 

وكما قال الدبلوماسي، إنه من جانب واشنطن فإنها ستفرض ضغوطا مالية وغيرها على إيران من أجل "المناورة بنشاط أكبر" لأنشطتها المزعومة، "خاصة في العراق وسورية واليمن".

 

وفي سياق متصل أوضح المبعوث الأمريكي، أن هدف الولايات المتحدة طويل الأمد هو تنظيم وقف إطلاق النار الحالي في سورية والتوجه نحو حل سياسي، بما في ذلك سحب القوات الإسرائيلية والتركية والإيرانية والأمريكية في البلاد في نهاية المطاف، لكن ليس القوات الروسية وحدهم.

 

وأكد أنه في غضون ذلك، ستبقى القوات الأمريكية في البلاد "حتى نهاية داعش تمامًا"، والتي تشمل التعامل مع المخاوف من "قدرة" الجماعة الإرهابية على التسلل إلى المناطق كقوة إرهابية في العراق وفي سورية على وجه الخصوص.

 

جدير بالذكر أن مسؤول "إسرائيلي" وصف، في وقت سابق، تسليم روسيا لنظام إس 300 إلى سورية بأنه "خطأ كبير"، وحذر من أن "إسرائيل" ستستهدف الدفاعات الجوية إذا استهدفت الطائرات الإسرائيلية.

 

ومن جانبه، حذر وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، إسرائيل من أن الهجمات الجديدة في سوريا لن تحل المخاوف الأمنية في تل أبيب، لكنها لن تؤدي إلا إلى زيادة التوترات الإقليمية.

 

وبدأت روسيا في نشر نظام الدفاع الجوي إس 300 الخاص بها في سورية في 2 أكتوبر، ردًا على حادث وقع في 17 سبتمبر الماضي، بسبب إسقاط طائرة روسية من قبل قوات الدفاع السورية ضد غارة جوية "إسرائيلية".

 

وكانت طائرات إس 300 جزءًا من سلسلة من الإجراءات التي اتخذها الجيش الروسي، بهدف دعم الدفاعات الجوية السورية ضد الهجمات الجوية المستقبلية، وضمان سلامة الأفراد العسكريين الروس في سورية

 

وقالت وكالة "سبوتنيك" الروسية، إن "إسرائيل" وحلفاؤها في الولايات المتحدة، اتهموا طهران مرارًا بتوزيع قوات ومعدات متقدمة في سورية، وهو ما نفاه مسؤولون إيرانيون، مشيرين إلى أن نشر إيران يقتصر على المستشارين العسكريين لمساعدة الحكومة السورية في قتالها ضد المسلحين، وأن وجودهم، على عكس ما تزعمه الولايات المتحدة -، هو أمر مشروع بموجب القانون الدولي.

 

وأضافت الوكالة الروسية، أن "إسرائيل" قامت بأكثر من 200 مهمة في سورية على مدار عام ونصف العام حتى أوائل سبتمبر 2018، لكن لم يتم الإبلاغ عنها حتى الآن منذ غارة 17 سبتمبر.

وكالات


التعليقات

إدارة الموقع ليست مسؤولة عن محتوى التعليقات الواردة و لا تعبر عن وجهة نظرها

لا يوجد تعليقات حالياً

شاركنا رأيك

Create Account



Log In Your Account