عاجل

مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين: الجمهورية العربية السورية تدين بشدة الادعاءات الكاذبة وحملة التضليل التي تضمنها بيان وزارة الخارجية الفرنسية بخصوص ما وصفته ذكرى تحرير مدينة الرقة     جبهة النصرة تنقل شحنة من غازي الكلور والسارين من معرة مصرين إلى جسر الشغور    مرض نادر يصيب الأطفال يضرب 22 ولاية أمريكية    ريابكوف: انسحاب أمريكا من معاهدة الصواريخ تجعلنا نتخذ تدابير ردية، بما فيه ذو طابع عسكري تقني    الأردن: خوري للميادين: نهيئ لزيارة برلمانية أردنية إلى سورية وقد أعرب أكثر من 20 نائبا عن رغبته في المشاركة فيها    الأردن: خوري للميادين: خلال الحرب على سورية أخطأنا كأردنيين في مواقفنا وعمّان لديها الكثير لتقدمه لدمشق الآن    الأردن: خوري للميادين: الدولة الأردنية ستستفيد اقتصاديا من فتح معبر نصيب    الأردن: النائب في البرلمان الأردني طارق سامي خوري للميادين: فتح معبر نصيب أعاد الحياة للأردن    روسيا: موسكو تعتبر الانسحاب الأميركي من المعاهدة النووية مع روسيا "خطوة خطيرة"    كندا تقول إن رواية الرياض حول ملابسات مقتل خاشقجي غير متماسكة ولا يمكن تصديقها    

دراسة تكشف آثار الحرب العالمية الثانية على الغلاف الجوي للأرض

2018-09-26

كشفت دراسة علمية حديثة اليوم الأربعاء النقاب عن أن تأثيرات الحرب العالمية الثانية لم تقتصر فقط على الدمار الذى أحدثته على الأرض، وما أحدثته من نضوب في حياة الشعوب في كثير من دول العالم بل تعدتها إلى الفضاء.

 

 وأفادت الدراسة العلمية التي أجرتها منظمة الاتحاد الأوروبي لعلوم الأرض حسبما أفادت قناة -سكاي نيوز عربية- اليوم بأن تأثير الغارات الجوية بواسطة القاذفات العملاقة خلال الحرب العالمية الثانية، وتحديدا تلك الغارات على ألمانيا بلغت تخوم الفضاء وأضعفت الطبقات العليا للغلاف الجوي للأرض المعروفة باسم -الأيونوسفير- أو -الغلاف الأيونى-، الذى يمتد من ارتفاع 50 إلى 1000 كم فوق سطح الأرض.

 

ووفقا للدراسة المتعلقة بتأثيرات الحرب العالمية الثانية، فقد كانت الغارات الجوية على ألمانيا كثيفة للغاية وتسببت بتغيير الغلاف الجوي للأرض، مشيرة إلى أنه أثناء عمليات القصف كانت الطائرات القاذفة تحلق على ارتفاع يصل إلى 1000 كم عن سطح الأرض الأمر الذي تسبب بإحداث تغييرات جوهرية في الغلاف الجوي للأرض.

 

وأوضحت الدراسة أن أمواج الصدمة الناجمة عن عمليات القصف الهائلة أضعفت الطبقة العليا المتأينة للغلاف الجوي.

 

يشار إلى أن الضرر في الغلاف الأيونى يهدد سكان الأرض لأن ذلك الغلاف هام للتقنيات الحديثة مثل اتصالات الراديو وأنظمة تحديد الموقع العالمي والمراصد الفلكية.


التعليقات

إدارة الموقع ليست مسؤولة عن محتوى التعليقات الواردة و لا تعبر عن وجهة نظرها

لا يوجد تعليقات حالياً

شاركنا رأيك

Create Account



Log In Your Account